الرئيسية » اخطاء كاتب السيناريو » كيف تبني وتطوّر الشخصيات في السيناريو ؟

كيف تبني وتطوّر الشخصيات في السيناريو ؟

JeanneVeilletteBowermanImpasseFilmCourage5

بقلم جين بويرمان

مما لاشك فيه انه لغرض ان تكتب سيناريو متماسكا يجب عليك ان تعنى بالشخصيات عناية كاملة وان تعلم جيدا عن ماضيها ومستقبلها .
في السيناريو ما ان تبدأ بتخيل علاقات الشخصية ، كيف تتعامل الشخصية مع والديها مثلا ، مع الاشقاء ، مع زملاء العمل ، كل ذلك الذي يجري وانت تغوص في القصة فأن المحصلة هي بدء تشكّل المشاهد في السيناريو وجاهزية المعلومات لضخها في كل مشهد .
عليك ان تدرك فيما يخص الشخصية ان تحيط بالمعلومات الاتية : الثقافة ، الموقع الاجتماعي ، تخلق تفاصيل الشخصية من خلال المكانة ، القيم التي تؤمن بها ، الجوانب العاطفية ، واما فيما يتعلق بخلفية الشخصية  وعمقها فعليك العناية بالجوانب النفسية والاجتماعية للشخصية ومن ثم سيتكون المحصلة النهائية هي تأسيس الشخصية المميزة و السلوك .
ستبدأ بعد ذلك ذهنيا بأن تجد  للشخصيات مواضع مختلفة وتبدأ بتخيل الشخصية في اكثر لحظات حياتها فاعلية واكثرها اثارة وتأثيرا ايضا .
  لكن ذلك لايعني ان نركز على ماهو جاد فيما يتعلق بالشخصية حتى تبدو جامدة وانما استثمار على الجوانب السطحية والتي قد تبدو تافهة او لاقيمة لها لأن عليك ان تعلم ان قصصا مميزة في السيناريو يمكن ان تولد من تفاصيل ومعلومات مألوفة وعادية ويومية تماما  فمثلا عندما لاتعلم عن شخصيتك التي في السيناريو كيف تطهو الطعام وكيف تغسل الملابس وكيف تغسل اسنانها وماالذي يغيضها وماذا يعجبها وماالذي لايعجبها كل هذه التفاصيل البسيطة التي قد تحتاج اليها في الغالب  ، اذا اهملتها فلن تكون القصة مكتملة ولا واقعية .
يقول فرانك دانييل عميد معهد السينما والتلفزيون في جامعة كولومبيا : ” ان جوهر القصة هي  الشخصية ” . فأذا كانت الشخصية هي المفتاح  والقصة من الجودة بنفس جودة  بناء الشخصية فأن نتائج ذلك ستظهر جلية في السيناريو الذي تكتبه .يجب على كتّاب السيناريو ان لايقرروا ابدا وبشكل مسبق اين ستذهب الشخصية في المشهد التالي ولا كيف ستتصرف ولا ماذا ستقول او يجب ان تقول في مشهد مفروض فرضا .
يجب ان تتعود ان شخصياتك هي التي تخبرك مالذي ستقوله وماللذي ستفعله هي بنفسها بمعنى الحرص على عامل الحيوية والعفوية في اداء الشخصية لكي تكون اكثر اقناعا لا ان تملي عليها انت كل ذلك .
هنا ، في هذا القسم علاوة على انك ستتعلم كيف تبني الشخصية التي لايمكن نسيانها بسهولة من خلال البحث المعمق وتطوير الشخصية نفسيا واجتماعيا فأن من المهم فهم البناء الهرمي للشخصية ، وظيفة ودور الشخصية في الفيلم فضلا عن اهمية الذي ستقوله الشخصية وتعلاف عن نفسها من خلاله
، هذه العناصر مجتمعة هي التي يجب الحرص عليها والعناية بها فضلا عن ضرورة ان تكتب عن الشخصية مرارا وتصحح وتعرض ماانجوته على متخصص ثم تعيد الكتابة من دون ملل بل بشغف ورغبة : احبب شخصياتك وتفاعل معها وكن قريبا منها ، لاتفرض نفسك متسلطا عليها ولا تملي عليها مايجب وما لايجب ، جرب معها الفعل ورد الفعل وتفاعل مع ماهو اكثر تعبيرا واقناعا .
ترجمة / د. طاهر علوان
خاص بالموقع