الرئيسية » محاضرات » كيف تكتب السيناريو ؟ الحلقة 7

كيف تكتب السيناريو ؟ الحلقة 7

كيف تكتب  السيناريو

الحلقة 7

ترجمة :عبد الهادي الراوي

لخطوة الحادية عشرة:اصنع المعركة الفاصلة.

ابتداءا من الحدث الانعطافي الثاني، يتعين على البطل أن يتصرف باقصى ما يستطيع، لغرض أن يصل الى هدفه على الرغم من كل شيء. فرص النجاح محدودة جدا، والمخاطر تصل الى ذروتها، والصدام يكبر الى حجمه الأقصى، والبطل يدخل في معركة فاصلة مع الخصم. ويجب أن يبدو للمتفرج  ان كل شيء في المعركة الحاسمة يعمل ضدا للبطل، وان البطل سيموت أو يخسر في أية لحظة. ويكون هذا –في الغالب- أكثر الأماكن عاطفية في السيناريو، نتيجة لكشف وجوه الخير والشر في القصة.أما اذا أرينا المتفرج ان انتصار البطل كان على حساب تغير البطل نفسه، فان هذا يمكن أن يفجر عنده عاصفة عاطفة حقيقية.

مثال: مايكل وماري يجدان بطلينا. مايكل يعرف من الذي قتل جون، فيقتل روبرت في التو. ستيف يستطيع أن يخرج جوليا من النفق. لكنها تحتضر بين يديه بسبب لدغة حشرة لا يملكان لسمها علاجا. ماري تعطي ستيف كل ما لديها من عقار مضاد للسم، وتخبره بأنها حامل من مايكل. وهنا تهاجمها حشرة من تلك التي أطلقها مايكل خصيصا للقضاء على ستيف. مايكل يحاول حماية ماري لكن الحشرة تلدغه وتلدغ ماري معا. مايكل يزرق نفسه وحده بجرعة مضادة للسم. جوليا المحتضرة تقترح على ماري أن تأخذ هي جرعة العلاج، لكن ماري ترفض ذلك. مايكل ينقض على جوليا ليأخذ منها جرعة العقار ويتجه الى ماري. احدى الحشرات تشرع بالتهامه.

الخطوة الثانية عشرة: ابتكر الذروة.

ان تعريف كلمة “ذروة” يعني النقطة القصوى في التوتر، صعود، تطور شيء ما.

والذروة تختتم المعركة الفاصلة. انها “لحظة التحرر” ، لحظة انتصار المبادئ التي جسدها البطل في أفعاله. وهي – طبعا- النصر النهائي الذي ناضل البطل طويلا من أجله (وكان يمكن أن يدفع حياته ثمنا للوصول اليه).

وتحدث الذروة بين النقطة 90% من القصة وبين الدقائق الأخيرة منها.

مثال: ستيف بالكاد يستطيع اختطاف العقار المضاد للسم من يد مايكل ، الذي يختفي في جوف الحشرة “المفترسة”. ستيف يطلق عدة رصاصات على الحشرة التي ابتلعت مايكل، فتبتعد هاربة. يذهب ستيف الى جوليا ويحقنها بالعقار المضاد. يقترب من ماري المحتضرة، ويودعها باكيا. ماري تموت، الحشرات تتراجع. فرقة الانقاذ تقترب من بطلينا.

الخطوة الثالثة عشرة: صف الحل.

الحل هو ذلك الجزء من السيناريو الذي يوجد بين الذروة وبين كلمة “النهاية”.

ان ابداع الحل بطريقة احترافية هو فن حقيقي. وينبغي تعلمه والبراعة فيه، اذا كنت لا تريد أن يقول أحد عن قصصك ان النهاية فيها “مهزوزة”.

وهكذا، فبعد الذروة، يجب أن يحدث ما يلي:

1-يجب أن يفهم البطل وأولئك الذين يخصهم انتصاره ما الذي يعنيه هذا النصر،وعليك أن تري المتفرج طعم النصر والاستمتاع به.

2-علينا أن نري المتفرج ان النصر نهائي وان الشر لن يستطيع العودة (في الزمن القريب في الأقل).

3-وبعد ذلك علينا أن نري المتفرج كيف تبدلت حياة البطل وفريقه بعد الانتصار على الشر.

4-وأخيرا، فان أهم لحظة في الحل هي عرض تجسيد مثل البطل العليا.

النقاط الأربع هذه تعطي الفيلم كمالا بالغا، يخرج المتفرج منه راضيا حقا.

مثال: (على حسب التسلسل ذاته):

1-ستيف وجوليا التي يحملها على ذراعيه يتجهان بنظريهما الى فرقة الانقاذ المقتربة. جوليا تقول بصوت يكاد لا يسمع: “لدينا الآن –على الرغم من كل شيء- ما يكفي من المواد لأبحاثنا في المستقبل.يجيبها ستيف: “ليس لأبحاثنا فقط”.

2-المشهد التالي:نرى شرطة وأشخاصا بملابس خاصة في أنفاق “عالم الحشرات”. تنتقل الكاميرا الى باب شركة “عالم الحشرات” لنرى لافتة مكتوبا عليها : “الشركة مقفلة مؤقتا”.

3-ستيف وجوليا ينامان في فراش واحد.

4-جوليا تفتح عينيها وتقول وهي شبه نائمة : “هناك ذبابة تطير في الغرفة منذ ساعة وتمنعني من النوم”. ستيف يفتح عينيه وينظر متوترا الى جوليا، التي تكمل كلامها: “هل تمسك بها؟ من أجل أبحاثنا”. ستيف يبتسم. جوليا تضع رأسها على كتفه، ويستمران في النوم.

الخطوة الرابعة عشرة: “محور الزمن”.

محور الزمن هو أداة مساعدة، هي عبارة عن خارطة لتطور الأحداث.

وينبغي أن تأخذ قصتك بحلول هذه اللحظة شكلا تاما. لكن –ومع ذلك- يمكن أن يوجد لديك احساس بأن رأسك مشوش وكأنه مملوء بعصيدة.

ولغرض التغلب على هذا الاحساس، أنصحك بقوة أن تعمل ما يلي:

ا)خذ ثلاث ورقات من حجم (A4) والصقها مع بعضها البعض بحيث يصبح لديك ورقة طويلة واحدة.

ب)ارسم خطا أفقيا ينتظم الورقات الثلاث. وسيكون هذا هو “محور الزمن”.

ج) ارسم على هذا الخط أعلاما أو خطوطا صغيرة، على أن تعلِّمها على الشكل التالي: “البداية” ،”الحدث – الدفعة” (10 % ابتداءا من البداية)،”الحدث الانعطافي الأول” (25% )، “الانعطاف المركزي” (50%)، “الحدث الانعطافي الثاني” (75%)، “الذروة” (في أية نقطة بين 90-99%)، “النهاية”.

د) والآن ضع الورقة الطويلة على شكل عمودي، على أن تكون “البداية” في الأعلى.

ه) خذ قلما واكتب كل الأحداث التي ابتكرتها لحد الآن، موزعا اياها بدقة على محور الزمن بين الأعلام أو الخطوط.

الدقة الحسابية هنا في ترتيب الأحداث لا تلعب دورا، فالمهم أن تضع الفقرات الرئيسة من تطور القصة على محور الزمن (على الورق). وهذا عقار جيد جدا لعلاج الاحساس بـ “عصيدة في الرأس”. جربه!

الخطوة الخامسة عشرة: قسِّم القصة الى مشاهد!

المشهد (Episode) هو تتابع المناظر (Scene) التي يجمعها مكان واحد أو ثيمة واحدة. (في العادة لا يستعملون في السينما سوى المشهد في تقسيم السيناريو. المترجم).

كل مشهد هو قصة صغيرة لها بداية ووسط ونهاية. فمثلا اذا ذهب البطل الرئيس لشراء الخبز واستغرق المشهد ثلاث دقائق، فيمكن النظر الى ذلك على انه مشهد. واذا تشاجر البطل مع بائعة الخبز (دقيقة واحدة) فهذا سيكون منظرا. وعند عودته الى البيت يلتقي زميلته في المدرسة ماشا، فهذا سيكون منظرا أيضا.وبهذا يكون “خرج من البيت لشراء الخبز ــ اشترى الخبرز ــ عاد الى البيت” مشهدا. أما الأحداث التي حدثت داخل “الذهاب لشراء الخبز” فهي مناظر. (أنصح القارئ أن يهمل تقسيم المشهد الى مناظر،فالأفضل أن يقسمه الى أجزاء هي صورة مصغرة عن تقسيم العمل الدرامي ككل الى فصول: أول وثان وثالث. المترجم)

يأخذ المشهد عادة ثلاث دقائق (لا تلتزم بذلك بصرامة)، وبهذا ينبغي تجزئة القصة الى ما يقارب الأربعين جزءا، اذا كنت تريد أن تكتب مخططا مشهديا ناجزا، بعد كل هذا العمل المبذول. ان هذه الأداة “محور الزمن” تساعدك على رؤية عدد الأجزاء (المشاهد) التي تتكون منها قصتك.

مثال:

المشهد الأول:ستيف يعمل في مختبره ويتجاذب أطراف الحديث مع جولي، التي تقول له: حبذا لو انهما استطاعا الذهاب الى “عالم الحشرات”، من أجل اجراء التجارب المطلوبة، ذلك أن هذا المكان هو المكان المناسب للحصول على المواد اللازمة للقيام بابحاثهما اللاحقة، ومن ثم كتابة كتاب علمي.ستيف يخبرها أنه سمع بعض الاشاعات عن اختفاء بعض الناس في “عالم الحشرات” ولم يظهر لهم أثر، ولهذا فهو لا يريد أن يعرضها أو نفسه للخطر.

المشهد الثاني:ستيف يتلفن لماري. تجيب وهي في بيت مايكل. لكن حين يسألها ستيف عن مكان وجودها تقول له: “انها في بيت صديقتها”. يظهر اختبار الحمل أن ماري حامل، فتخبر مايكل بذلك. ونفهم من كلامهما أن ماري لم تكن لتستطيع الحمل من ستيف، وأنها سعيدة بحملها من مايكل. لكنها لا تدري كيف ستخبر ستيف بذلك. مايكل يتفوه بكلام جارح لستيف ويطلب من ماري الاستعجال بطلب الطلاق منه.

اليكساندر أستريمسكي : كاتب سيناريو. المشرف على ستوديو السيناريو ASTORIES

…………………………………..

مخرج سينمائي