الرئيسية » محاضرات » كيف تكتب السيناريو ج2

كيف تكتب السيناريو ج2

محاضرة

كيف تكتب السيناريو
ج2
تأليف : اليكساندر أستريمسكي

ترجمة عبد الهادي الراوي
تخطيط صناعة القصة

الخطوة الأولى:البطل الرئيسي، عالم أحيائي ومساعدته ينطلقان في مغامرة للقيام ببحث أحيائي في “عالم الحشرات” على الرغم من المخاطر التي تنتظرهما، لغرض الحصول على المواد اللازمة لتجاربهما. ويكتشفان –فجأة- أنها فقدا الاتصال مع العالم الحقيقي ومع قيادة شركة التسلية. ذلك أن العدادات وأجهزة الاتصال قد تعطلت. فأصبح لزاما عليهما ، بقواهما الخاصة الخلاص من هذه الحالة الطارئة.

الخطوة الثانية: اصنع البطل الرئيس! ان الشيء الأساس الذي ينبغي أن تعرفه في هذه المرحلة من العمل هو ان الشخصية تنبني على أساس أهدافها ونياتها. فقد يمكن الكلام كثيرا عن طبع الشخصية وهواياتها، لكن الرئيس –الآن- هو الهدف الذي تعمل الشخصية على تحقيقه في قصتك.

مثال:لنسم البطل الرئيس ستيف، ولنقل أن هدفه الأساس في الحالة التي وجد نفسه فيها، هو أن يبقى حيا وينقذ مساعدته من “عالم الحشرات”.

الخطوة الثالثة:صور ” قوة اندفاعه”، أو بكلمات أخرى : مدى استعداده لبذل الطاقة ومدى تصميمه في منازلة الأعداء والظروف.

مثال: ستيف على استعداد أن يبذل كل شيء من أجل النجاة، أي “النصر أو الموت في المعركة”.

الخطوة الرابعة: لابد أن تحدد معارفه وقدراته ومهاراته (كل ما يخص امكاناته في حل المشاكل).

مثال: بما ان ستيف عالم أحيائي فانه يمتلك معلومات عميقة عن الحشرات وعاداتها، وكذلك عن جهات قوتها وضعفها. انه ذكي جدا وموهوب ويستطيع تحليل الحالات التي تصادفه بسرعة.

الخطوة الخامسة:ابتكر للبطل أدوات تساعده في الوصول الى أهدافه(يمكن أن تكون أجهزة أو معدات أو قدرات خاصة لديه).

مثال:حين انطلق ستيف للقيام ببحوثه اصطحب معه مرجعا عن الحشرات، كما ان شركة التسلية قد زودته ومساعدته بأسلحة لصيد الحشرات وعقاقير لشفاء أي نوع من الأمراض الممكنة، التي يمكن أن تصيبه من الحشرات.

الخطوة السادسة: في سيرورة تفصيل القصة ، ابتكر “حرجا نفسيا” للبطل،مشكلة باطنية، معاناة معينة تمنعه من الحياة الهادئة. فذلك يجعل البطل حيا وعميقا ومفهوما للمتفرج، والا ، فسيبقى البطل “نيئا” وسطحيا.بالمناسبة، اذا أردت التأكد كيف تعمق هذه الخطوة السيناريو (اذا كان لديك سيناريو في مرحلة التفصيل) فخذ البطل وابتكر له جرحا نفسيا. وستستغرب كيف يصبح بطلم “ثلاثي الأبعاد” أمام ناظريك.

مثال: ستيف يشك أن لزوجته عشيق، لذا تراه يود الفرار من هذا الواقع المؤلم، فيقرر القيام بالبحث في عالم الحشرات، على الرغم من الأخطار المحدقة بمثل هذا البحث.

الخطوة السابعة: اجعل لبطلك عيوبا، من تلك التي يمكن أن تهدد خطط البطل وتهدد انتصاره.

مثال: ستيف يحب الحشرات جدا، ويكتشف أنه يصعد عليه قتلها حتى في حالة الدفاع عن النفس.

الخطوة الثامنة: والآن ، اصنع البطل – الخصم، أي ذلك الشخص (الكائن)الذي سيقف بالضد من البطل الرئيس. اصنعه بناء على ما موجود في الخطوة الثانية.

مثال: الخصم، شخص اسمه مائكل. انه كما يبدو، عشيق زوجة ستيف، ويملك حصة في شركة التسلية “عالم الحشرات”. ويهدف الى التخلص من ستيف بأي ثمن، ومن دون علم زوجة ستيف، وهو الذي يرتب توقف عمل العدادات والاتصالات المفاجئ.

الخطوة التاسعة: اجعل للخصم قوة واجعله يبدو غير قابل للخسارة، ولا يمكن التنبؤ بأعماله، اجعله ماكرا وموهوبا.

مثال: بما ان مايكل موجود في ادارة شركة “عالم الحشرات”، فانه يرأس مجموعة من الموظفين المؤثرين فيها، ويعرف كل تفاصيل الشركة ويستطيع أن يؤثر في ما يجري هناك تأثيرا مباشرا.

الخطوة العاشرة:اشرح سبب عداء الخصم للبطل الرئيس. ففي هذه الخطوة يجب أن تظهر مشكلة السيناريو الرئيسة بوضوح، وهي الاحتكاك الذي سيتزايد باستمرار، ويشتعل في نهاية الفيلم نارا لا تبقي ولا تذر، مهددة حياة ومستقبل البطل الرئيس.

مثال: يستطيع مايكل أن يحرض حشرات سامة على ستيف، وأنيصطنع له كوارث طبيعية، وأن يوجه فرقة الاسعاف المكونة من أشخاص مصغرين، التي تبحث عن ستيف، الى الاتجاه الغلط. وبسبب نفوذ مائكل على رئيس الفرقة، فانها وفي كل مرة تقترب من ستيف ومساعدته، نراها لا تلاحظه، كما لو كان الأمر صدفة

…………………….

الحلقة الأولى